٢٣‏/٠١‏/٢٠١٤

مرت سنتان

مرت سنتان منذ آخر مرة وطأت فيها أرض مدونتي،،
عالمي الذي كنت أحيا به،،
أبث فيه كل ما يخطر ببالي،،
هجرتها لأني أدمنت البوح لأحدهم،،
فكانت حرفي لا يصاغ إلا له،،
وها أنا أعود اليوم متعطشة،،


أحداث كثيرة مرت خلال هاتين السنتين،،
صفعات كثيرة تلقيتها وتعلمت منها،،
نضجت خلال هاتين السنتين أكثر مما ينبغي،،
وتعلمت من الحياة دروسا ما كنت سأتعلمها لولا العقبات التي مررت بها،،


في يناير 2013 تخرجت من الجامعة بتخصص هندسة معمارية،،
كانت تخرجي فرحة لا توصف بعد مضي خمس سنوات ونصف في ربوع الجامعة،،

وفي يناير 2013 حدثت نقلة في حياتي،،
فبعد أن كنت البنت المدللة بلا مسؤوليات،،
أصبحت اليوم زوجة ،،
لي مسؤولياتي وواجباتي،،
وان

هذا مختصر من احداث السنتين،،
سردتها لكم سريعا،،
فالوقت قد حام لأعد وجبة الغداء،،
أعدكم بمواصلة الكتابة هنا،،

٢١‏/٠٣‏/٢٠١١

و للشوق عنوان،،



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،


طبقات الغبار تراكمت هنا ،،

مدونتي أصبحت مسكنا للجن بعد أن هجرتها،،

فالحقيقة لا أعلم سبب وجودي هنا،،

ربما يكون شوقا للبوح،،

او رأفة بمدونتي التي باتت تعاني العقوق مني،،


لكن ،،

المشاغل كثرت،،

الهموم زادت ،،

الدراسة صعبت،،

أصبحت أقرب للتخرج اليوم وأنتظره بفارغ الصبر،،

أصبحت أفقد معان الحياة التي كنت أعيشها،،

أفقد بريق الحياة الرائع،،

لم أعد قادرة على تقبل أي تغيير في حياتي،،

كل المتقلبات التي حولي تضيقني وترديني هلكانة،،

أشتاق اتحادي و ناسه،،

أشتاق صديقات اتخذوا منحى آخر ،،

وأشتاق أخريات انشغلوا كما انشغلت،،

فبات اللقاء وكأنه كنز،،

أشتاق المشاعر التي ضيعتها الأيام،،

أشتاق العمر الذي ضاع هباء،،

فبت ألقاهم بصعوبة،،

أشتاق كل ما كنت أمارسه العام الماضي وما قبله،،

أشتاق وليس للشوق حدود،،

أشتاق وللشوق عنوان،،

ليس يدركه إلا من تجرع مرارته،،

واكتوى بنيرانه،،


أود لو أعيش يوما واحدا مما مضى لأستنشق من صباحه كل نسمات الهواء،،

وأرتوي من ليله حتى لا أكاد أنفك،،

لكنه مضى والأمل فيما سيأتي ،،


٢٨‏/١٠‏/٢٠١٠

تأملات على الطريق،،




أجلس في الكافتريا مع صديقاتي في تلك الغرفة الوردية،،
راحة بين المحاضرات،،
أتلفت حولي يمنة ويسرة،،
يجذبني ذلك المنظر،،
أتأمل،،
أنهم يتبادلون أطراف الحديث،،
يضحكون،،
وأنا أتأمل،،
تعابير الوجه رائعة،،
الشفاه تتحرك،،
والايدي تلوح،،
ولكن لا صوت ،،
لا همس،،
كل حديثهم على الوضع الصامت،،
فقط تحريك شفاه صامتة،،
وأياد تشير بحركات لا يفهمها أحد،،
ومازلت أتأمل،،
يبوحون بأسرارهم بلا همس،،
فليس بينهم من يفهم لغتهم،،
ياللــــــــــــــه،،
همم عالية،، لم تتوقف عند البداية،،
سبحان من يعطي ويأخذ،،
الحمد لك ربي على نعمك،،








في الطريق،،
عائدة إلى منزلي بعد أسبوع أقضيه في السكن الداخلي،،
أجلس في المقعد الأمامي بكل صمت،،
أتأمل الطريق،،
أتأمل حركة السيارات،،
وخصوصا من كانت أمامنا،،
مرة تشعل إشار اليمين،،
ومرة اليسار،،
ومرة كليهما،،
وأنا أتأمل،،
أبحث عن معان لهذه الإشارات،،
فالطريق لا توجد به أي منعطفات،،
أسأل أخي،،
فيجبني،،
بأن تلك تعني أنه في عجلة من أمره،،
وتلك تعني أن الطريق أمامه مزدحم،،
وأنه سيبدأ بتخفيف السرعة فانتبه،،
وتلك تعني أن هناك رادار وعليك بتخفيف السرعة،،
أعجبني هذا التعاون،،
وأعجبتني لغة التخاطب،،
والتي لا يفقهها إلا هم،،


دعواتكم لي أن أحصل على رخصة القيادة سريعا،،







على الهامش::
لحظة يا بشر،،
تحية سلام لأحلى قمر،،
آمنة وصلت هالبدر،،
فالحمد لك ربي والشكر،،
أكرمتنا اليوم بأحلى خبر،،
رزقت أختي منذ يومين بطفلة،،
أسموها آمنة،،
لأصبح أنا "خالو " بعد أن أكنت " عمو" فقط

١٠‏/١٠‏/٢٠١٠

غزل،،


غـــــــــــــــــــزل،،،
فتاة شقراء،،
عيناها عسليتان واسعتان،،
منذ قليل دخلت مصلى السكن بصحبة صديقتها،،
جلست بيننا في حلقة التحفيظ،،
مددت يداي لأسلم عليها،،
فإذ بها لا تلقي لي بالا،،
لوحت بيداي ،،
فأشارت لي صديقتها بأنها لا تراني ،،
نعم،، غزل فتاة كفيــــــــــــــــــفة،،
لكنها تنافس المبصرات في حفظ القرآن،،
وفي المقابل العديد من طالبات السكن اللاتي تتوفر لهن هذه الفرصة
أعرضن،،
!!!!!!
رب مبصر عميت عيناه عن الحق وطريق النور،،
ورب أعمى أبصر طريق الحق فأنار الله قلبه بنوره،،

٢٩‏/٠٩‏/٢٠١٠

بينهم كنت أحيا،،





شوقي قد بلغ الثريا ~
لأحبة بينهم كنت أحيا~


اتحادي~
أشتاقك،،
وأشتاق أرواحا تعبت من أجلك~
وأشتاق نفوسك سهرت في حبك~

اتحادي~
كنت لي حياتي~
واليوم أنا هنا بين أروقة الجامعة أبحث عن بقاياك~
أبحث عن الروح التي كانت تسكنك~
أبحث عن خيط يوصلني إليك~


اتحادي~
متى تعود لتجمعني بتلك القلوب~
فنجلس على السجادة الخضراء ذات الدوائر البرتقالية ~
أمامنا "عيش بالرمان" ومشاوي حاتمية~
يخيم علينا الظلام وتطفئ جميع الأنوار عدى أنوارك ~

تعب،، ألم ،، هم ،، لكنه الآن سعادة ~

أشتــــــــــــــــــــاق ،، فما حيلة المشتاق،،

٠٧‏/٠٨‏/٢٠١٠

ضيف يطرق الأبواب







أيام قلائل وسنستقبل في منازلنا ضيفا كريما غاب عنا سنة كاملة وعاد محملا بالعطايا والهبات ,,
إن أحسنّا استقباله بقلوب وأرواح طاهرة نقية ،، أكرمنا وأعطانا من خيراته التي وهبها اياه رب البرايا،،

وإليكم هنا سأسوق بعض الوسائل التي تعيننا على إصلاح القلب والقالب وبمعنى آخر نستعد لرمضان
مستفيدة من خاطرة للأستاذة نبراس..

1. الدعاء الدعاء ..
أكثروا من الأدعية التي تطهر القلب و تعلي من الهمم وترزقكم حسن العبادة و نقاوة القلب ...
ومثال ذلك ::
" اللهم أعني على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك"
" اللهم إني أعوذ بك من قلب لا يخشع ومن عين لا تدمع ومن دعاء لا يستجاب له "


2. التوبة..
لنسعى لإزالة الحواجز التي بيننا وبين الله قبل رمضان .. أحصوا جميع المعاصي وبركعتي توبة تحللوا منها ..ليرق القلب ويزال ما عليه من حواجز تمنع الخشية ..

3. اللسان..
لنعمل على أن نعطي ألسنتنا هدنة في رمضان .. فلا نتحدث إلا بذكر الله .. ولنبتعد عن كل حديث لا طائل ولا فائدة منه .. حتى ولو كان من الحديث المباح .. فدقائق رمضان غالية إن ذهبت لا تعود .. فلنستشعر سرعة مرورها .. ولنحاول استغلالها قدر المستطاع..

4. الاستسماح من الناس..
لنبدأ رمضان بقولب صافية لا تحمل غلا .. ولا يُحمل عليها غل..

5. تعويد النفس على الطاعة ..
لنستغل الأيام القلائل الباقية على رمضان ونبدأ في تعويد أنفسنا على الطاعة .. حتى إذا ما أتى رمضان تكون النفس قد تعودت على الطاعة وأصبحت الأمور ميسرة .. فلا نحتاج إلى وقت طويل لنتعود على طاعات رمضان .. فلنبدأها من اليوم .. وإليكم بعض الطاعات::

- قيام الليل
- صلاة 4 ركعات قبل صلاة العصر
- نافلة الظهر 4 قبل و4 بعد..

عَنْ أُمِّ حَبِيبَةَ رضي الله عنها عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : ( مَنْ صَلَّى أَرْبَعًا قَبْلَ الظُّهْرِ وَأَرْبَعًا بَعْدَهَا لَمْ تَمَسَّهُ النَّارُ ).
ولفظ الترمذي : ( مَنْ حَافَظَ عَلَى أَرْبَعِ رَكَعَاتٍ قَبْلَ الظُّهْرِ وَأَرْبَعٍ بَعْدَهَا حَرَّمَهُ اللَّهُ عَلَى النَّارِ). والحديث صححه الألباني في صحيح النسائي .

وقد ورد أنه تصلى الاربع ركعات القبلية متصلة ليس فيها تسليم

- الضحى ( ركعتان أو 4 أو 6 أو 8...)
فعن أبي ذر - رضي الله عنه - أن النبي - صلي الله عليه وسلم -
قال: "يصبح علي كل سلامي من أحدكم صدقة. وكل تسبيحة وتهليلة صدقة. وتكبيرة صدقة. وتحميدة صدقة. وأمر بمعروف صدقة. ونهي عن منكر صدقة. ويجزيء أحدكم من ذلك كله ركعتان يركعهما من الضحي".

- ركعتي الاستغفار والتوبة.

ولا ننسى أن النافلة في رمضان تعدل الفريضة والفريضة تعدل 70 فريضة ..

6. تعديل ساعة الجسم وتنظيم الوقت ..
فلنحرص على النوم باكرا كي نتمكن من قيام ليالي رمضان ، وحتى لا تضيع علينا بركة نهار رمضان.

7. الاستعداد لصلاة التراويح.

فلنحرص على نظافتنا .. ولتبتعد المرأة عن استخدام العطور والعباءات اللافتة .. حتى لا تكون فتنة للرجال.. ولتحرص على عدم مخالطة الرجال في ذهابها وإيابها..

8. تجهيز البرنامج القرآني ...
علينا أن نخصص وردا يومي .. وياحبذا لو كان به شيء من التفسير حتى نقرأ القرآن بتدبر .. فنتمعن آياته .. ويكون لها وقع في القلب..

9. عمل جدول إنفاق..
حديث عقبة بن عامر قال: سمعت رسول الله-صلى الله عليه وسلم- يقول: { كل امرىء في ظل صدقته، حتى يُقضى بين الناس }.




10. كتابة جميع الدعوات التي تتمنينها..
وذلك حتى لا يمر الشهر وقد نسينا الدعاء بأمر ما ..

11. عدم مشاركة الغير في الحرام..
وتجنب كل أمر حرام في رمضان..

12. صلة الرحم..
فعن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: « من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليصل رحمه» رواه البخاري.

13. الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر..

14. كرري الأذان..
عن عمر بن الخطاب رضي اللّه عنه قال : قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "إذَا قالَ المُؤَذّنُ: اللَّهُ أكْبَرُ اللَّهُ أكْبَرُ، فَقالَ أحَدُكُمْ: اللَّهُ أكْبَرُ اللَّهُ أكْبَرُ،ثُمَّ قالَ: أشْهَدُ أنْ لا إِلهَ إِلاَّ اللَّهُ، قَالَ: أشْهَدُ أنْ لا إِلهَ إِلاَّ اللَّهُ، ثُمَّ قالَ: أشْهَدُ أنَّ مُحَمَّداً رَسُولُ اللَّهِ، قالَ: أشْهَدُ أنَّ مُحَمَّداً رَسُولُ اللَّهِ؛ ثُمَّ قالَ: حَيَّ عَلى الصَّلاةِ،قالَ: لا حَوْلَ وَلاَ قُوَّةَ إِلاَّ باللّه؛ ثُمَّ قالَ: حَيَّ عَلى الفَلاح، قالَ: لا حَوْلَ وَلاَ قُوَّةَ إِلاَّ باللَّهِ؛ ثُمَّ قَالَ: اللَّهُ أكْبَرُ اللَّهُ أكْبَرُ، قالَ: اللَّهُ أكْبَرُ اللَّهُ أكْبرُ؛ثمَّ قالَ: لا إلهَ إِلاَّ اللَّهُ، قالَ: لا إلهَ إِلاَّ اللّه مِنْ قَلْبه دَخَلَ الجنَّة". رواه مسلم في صحيحه .
15. حددي هدفك..
وماهي المخرجات التي تودين أن تخرجي بها بعد رمضان؟

16. الانتهاء من أمور السوق..
قبل رمضان أنهي جميع أمور العيد .. حتى لا تضيعي أوقات رمضان بالتسوق..





أخيتي ..

هاهو رمضان يطرق باب قلبك .. فأدعي الله أن يسلمك لرمضان ويسلم لنا رمضان ويتسلمه منك متقبلا..

وأسأل الله أن يرزقنا حسن صيامه وقيامه ..


٢٥‏/٠٧‏/٢٠١٠

بداية .. والنهاية هناك..


من قلبي ..
إلى قلبي..
هوى قلبي..
و من روحي ..
إلى روحي..
حكت روحي..
حكاية كلها ورد
شذى وريحان..
حكاية إن بدت
نهايتها ورا الوديان..
في جنة كلها خضرة
ما عقلها قلب انسان..
وما أروعها من حكاية.. بدايتها روحين في جسدين .. انصهروا في بوتقة الحياة .. ذابت كل الحواجز بينهما.. وصار كل منهما هو الآخر.. يلتقيان فتشحذ الهمم .. ويتفرقان لتفريغ هذه الهمم .. حياة بحق رائعة .. لله وفي الله وبالله .. لا تنتهي إلا في جنته .. وتحت ظله .. يوم لا ظل إلا ظله..
اللهم بلغنا هذه المنزلة مع من نحب .. وأدم ودنا ..